أخبار السويد والعالم اليوم 13 – 05 – 2019

السويد
السويد
ستوكهولم – السويد بالعربي / 

. 4 شائعات خاطئة عن السويد 

ترتبط بعد الشائعات بكثير من البلدان، وتلقى الأخطاء التى تلاحق دولًا كثيرة سواء بالسلب أو الإيجاب رواجًا واسعًا فى أوساط مختلفة، وبعض هذه الأمور قد تمثل أحلامًا لكثير من الشعوب الذين يتمنون أن يهاجروا لتلك الدولة التى سمعوا عن مزايا الوهمية أو أن يرجع بهم الزمن ليكونوا من أبناء تلك الأرض الرائعة التى توفر الحياة الرغدة لشعبها، ولكن دون أن يعلموا أن كل هذا ما هو إلا أكاذيب تروج حتى أصبحت وكأنها حقيقة.
السويد واحدة من تلك البلدان التى تصور لشعوب العالم أنها جنة الله على الأرض، فيتمنى ملايين الشباب الهجرة إليها للتمتع بحياة الرفاهية على شواطئها وبين مساحاتها الخضراء الشاسعة وجبالها الجليدية الشاهقة، ولكن هناك 4 أخطاء شائعة عن السويد لا يعلم حقيقتها كثيرون، وهى كالتالى:
شائعات خاطئة عن السويد شائعات خاطئة عن السويد
لا يوجد سجون فى السويد؟
فى العام 2013 أعلنت السويد عزمها إغلاق 4 سجون على أراضيها بسبب تراجع مستوى الجريمة فى المملكة، الأمر الذى جعل عددًا منها فائضًا عن الحاجة فى الظرف الراهن، إلا أن هذا الأمر اقترن معه تداول أنباء عن عدم وجود أى سجون فى السويد، بينما تحدثت أخرى عن تحول السجون إلى ما يشبه الفنادق الـ5 نجوم، لما فيها من مظاهر الرفاهية والنعيم.
ولكن الحقيقة أنه يوجد 45 سجن فى السويد، وتتراوح مدة الحكم بالسجن من 14 يوما لمدى الحياة، وأنه لا يعاقب أى شخص أقل من 15 عامًا ولا يمكن إدانته بارتكاب جرائم.
سجن فى السويد سجن
السويد مظلمة وباردة طوال العام؟
وعن الطقس، فيقال عن السويد وعدد آخر من الدول القريبة من الدائرة القطبية، أنها تظل مظلمة وباردة طوال العام، وأن درجات الحرارة تكون دائمًا تحت الصفر، إلا أن الفصول الأربعة تختلف كثيرًا باختلاف الموقع شمال ووسط أو جنوب السويد، حيث يتراوح متوسط درجة الحرارة على مدار العام بين -8 درجة مئوية و+10 درجة مئوية، ولقربها من الدائرة القطبية فساعات الليل طويلة فى الشتاء والعكس صيفًا حيث تطول ساعات النهار.
الطقس فى السويد الطقس فى السويد
السويد جزء من الاتحاد الأوروبى فعملتها اليورو؟
الشائع، أيضًا، أن جميع الدول المنضمة للاتحاد الأوروبى وعددها 29 دولة، أصبحت عملتها الرسمية اليورو وهى العملة الموحدة لدول الاتحاد، ولكن فى الحقيقة هناك بعض الدول مازالت تحتفظ بعملتها الأساسية كعملة رسمية والتى لم تعتمد اليورو كغيرها من الدول، ومنها السويد.
الكرونة السويدية هى العملة الرسمية فى السويد، ورغم انضمام السويد للاتحاد الأوروبى عام 1995، إلا أنه فى عام 2003 تم تنظيم استفتاء شعبى فى السويد وصوت معظم السويديين لصالح عدم اعتماد اليورو كعملة وإبقاء الكرونة السويدية.
لا يوجد من يتحدث الإنجليزية فى السويد؟

كذلك ترتبط الشائعات باللغات الناطق بها شعوب الدول، فرغم رواج عدم تحدث الشعب السويدى اللغة الإنجليزية، ولكن الحقيقة، أن اللغة السويدية هى اللغة الرسمية فى السويد، وبجانب ذلك فإن أغلبية السويديين يستطيعون تحدث الإنجليزية بطلاقة، حيث يبدأ الأطفال دراسة اللغة الإنجليزية فى المرحلة الابتدائية بالمدارس.
هذه الأخبار وعشرات الأخبار الأخري تجدونها على موقع السويد من ستوكهولم

هام حول إطارات السيارات في السويد

كشفت دراسة علمية حديثة نشرتها مصلحة حماية البيئة بالتعاون مع جامعة يوتبوري أن إطارات السيارات تشكل مصدرا كبيراً للتلوث البيئي
وحسب ايكوت بينت الدراسة التي أشرف على تنفيذها باحثون مختصون في جامعة يوتبوري، أن الأجزاء البلاستيكية الصغيرة التي تتفتت نتيجة عملية الاحتكاك بين الإطار والإسفلت، تنتهي في قاع البحار أو البحيرات مخلفة آثاراً بيئية سلبية

وبحسب التقرير فإن حوالي 300 مليون إطار مطاطي جديد يتم إنتاجها حول العالم كل عام، تستورد منها السويد بما يتناسب، وعدد السيارات المسجل فيها والبالغ حوالي خمسة ملايين مركبة منها حوالي نصف مليون مركبة ثقيلة.
هذه الأخبار وعشرات الأخبار الأخري تجدونها على موقع السويد من ستوكهولم

ماذا تعني ألوان وشكل العلم الوطني السويدي

علم السويد العلم بلونيه الأزرق، والصليب الذهبي  أهم الشعارات الوطنية، ويرجع أصل ألوان العلم إلى ألوان شعار الدولة الممثل بالدرع الأزرق، والتيجان الصفر، التي استخدمت على البيارق أثناء الحروب السويدية مع الدنمارك في أربعينيات القرن الخامس عشر. كما استخدم اللونين في مناسبات مختلفة على قطع قماش زرقاء مرسوم عليها صليب باللون الأصفر، ثم استخدمت على السفن السويدية بثلاثة ألسنة.كما أن الصليب الذهبي الذي يقسم اللون الأزرق كان شعار السلاح الملكي السويدي منذ ذلك الوقت.
ويدرك المهتم بأعلام الدول من اللحظة الأولى الشبه الكبير في أعلام الدولة الاسكندنافية (السويد، الدنمارك، النرويج، فنلندا، ايسلندا). إن الخارطة الوراثية لأعلام مئتي دولة حول العالم تؤكد تشابه القسم الأعظم منها، وفي فيما يختص بشكل وألوان العلم السويدي فإن المعتقد السائد أنه مستوحى من العلم الدنماركي الأقدم بين دول الشمال الاسكندنافية، وأقدم علم وطني مستخدم اليوم حول العالم. ويرمز الصليب الأصفر فيه إلى الديانة المسيحية، بينما ليس واضحاً سبب اختيار اللونين الأزرق والأصفر إلا أن التفسيرات تشير إلى أن الأصفر هو الشمس، والأزرق هو البحر والسماء.
ورغم أن العلم هو أحد الرموز الوطنية الجامعة كما هو متعارف عليه، فإن علم مملكة السويد لم يكن ذا قوة أو تأثير يذكر من هذه الزاوية حتى مطلع القرن العشرين.  فعلى سبيل المثال لم يتم تصوير علم السويد في الأعمال الفنية والرسومات قبل العام ۱۹۰۰، ومع بداية القرن العشرين، وتحديداً بعد انفصال النرويج عن السويد في العام ۱۹۰٥، واعتماد العلم الحالي لمملكة السويد في حزيران (يونيو) ۱۹۰٦، ازداد تصوير علم السويد، ورموز وطنية أخرى في الأعمال الفنية والصور ذات الطابع التعليمي، ما عكس في ذلك الحين أن فكرة الدولة الواحدة أصبحت أكثر قبولا، وحضوراً في النصف الأول من القرن العشرين.
في العام ۱۹۱٦ تشكل مجلس خاص بيوم العلم السويدي، ليساهم في خلق وحدة وطنية حول العلم، فتجمع سويديون من جميع أنحاء البلاد حول علم مزيّن في Stadion بالعاصمة ستوكهولم حيث تم إنشاد أغنية K.G. Ossiannilsson “العلم السويدي”، ليصبح السادس من حزيران (يونيو) يوماً رسمياً للعلم السويدي، ويوماً للتوافق بين جميع السويديين، بغض النظر عن توجههم السياسي، واستمر بالتطور حتى العام ۱۹۸۳، ليتحوّل من يوم العلم السويدي، إلى اليوم الوطني الرسمي.

واليوم هنالك ۱٧ يوماً موزعة على مدار السنة ومناسباتها تم تعيينها في السويد كأيام علم رسمية. وهذا يعني أن علم السويد يرفع على صواري جميع المباني والمؤسسات الرسمية، كما يشجع على رفعه على صواري الأبنية الخاصة من مؤسسات ومنازل إلا أن ذلك ليس إلزامياً.
هذه الأخبار وعشرات الأخبار الأخري تجدونها على موقع السويد من ستوكهولم

النمسا تلزم اللاجئين بالوصايا العشرة

طالبي اللجوء في ولاية نمساوية سيكونون ملزمين في المستقبل بتوقيع ما يسمى بـ”الوصايا العشر”، حيث تنص الوصية العاشرة منها على ضرورة أن يكون طالب اللجوء “ممتناً للنمسا” حيث ذكرت صحيفة “فيلت” الألمانية إن ولاية النمسا السفلى تخطط لإلزام طالبي اللجوء بـ”عشر وصايا للهجرة”.
ونقلت الصحيفة عن مصادر في حكومة الولاية أن الأشخاص الذين يقدمون طلبات اللجوء فيها سيكونون ملزمين بالتوقيع على “الوصايا العشر”، بالإضافة إلى التزامهم بحضور “دورات القيم” التي يتعرفون فيها على القيم والثقافة النمساوية. وبحسب الصحيفة فإن الوصية العاشرة تنص على ضرورة أن “يعيش طالب اللجوء وهو ممتن للنمسا”.
وقال مسؤول شؤون الهجرة في مجلس الولاية، غوتفريد فالدهويزل،  إنه يجب على طالبي اللجوء الالتزام بهذه “الوصايا العشر” بالإضافة إلى حضور “دورات القيم” ومشاريع الاندماج التي ستكون متوفرة بـ15 لغة. لكن المسؤول الذي ينتمي إلى حزب الشعب النمساوي الشعبوي لم يذكر الوقت الذي سيبدأ فيه تطبيق هذه الخطط.

ووفقاً للصحيفة فإن “الوصايا العشر” تتضمن بالإضافة إلى “الامتنان للنمسا”، الالتزام بتعلم اللغة الألمانية واحترام حرية الأديان وتربية الأطفال “وفقاً للقيم النمساوية”.
هذه الأخبار وعشرات الأخبار الأخري تجدونها على موقع السويد من ستوكهولم
……المزيد

الكاتبة
Barbara Kidmman
Barbara.Kidmman@outlook.com
Facebook kommentarer
هل لديك عقار أو شقة أو فيلا خالية في أي مكان بالعالم .. سجل من هنا لتعرضه لحجوزات المسافرين باليوم او الاسبوع او الشهر وأحصل على أكبر مقابل مالي .. سجل عقارك هنا .اذهب الى اعلى الصفحة

Klicka här för att återgå till huvudsidan

Dela detta:

Du kanske gillar även...

error: Content is protected !!
%d مدونون معجبون بهذه: